أحكام سجن ثقيلة ضد مسؤولين في عهد بوتفليقة

أصدرت محكمة بالجزائر العاصمة، اليوم الخميس، على رئيسي الوزراء السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال أحكاما قاسية بالسجن لتورطهما في فضيحة فساد في عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وفق ما عُلم من مصدر قضائي.

وأكدت المحكمة الأحكام الصادرة بالسجن لمدة 15 عاما و12 عاما خلال المحاكمة الأولى في دجنبر 2019 ضد أويحيى وسلال على التوالي، اللذين أدينا بتهم الفساد والمحسوبية في قطاع تجميع السيارات والتمويل “الخفي” لحملة بوتفليقة الانتخابية في عام 2019.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*