رمز “الحمامة” في مؤسسة عمومية بأكادير يثير الجدل

يبدو أن من قام برسم الرمز الانتخابي لحزب التجمع الوطني للأحرار، على طول 30 مترا، بحائط مؤسسة عمومية، لم يستوعب أن الأمر يتعلق بإساءة للحزب، واستغلاله للمرفق العام بشكل تجرمه القوانين الانتخابية واحتلال الملك العام وأخلاق التدافع السياسي وما يقتضيه من تكافؤ الفرص بين جميع الأحزاب الوطنية.

ورصدت مصادر جريدة “الجمهور” الاليكترونية، رسم رمز “الحمامة” بشكل مكرر بحائط مؤسسة للا عائشة لرصد الزلازل لأغراض تربوية، وفق ما تفيده اللوحة الاشهارية للمؤسسة المشفوعة برمز المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وما يمكن أن يثيره ذلك من خلط لدى المواطنين البسطاء، لرمزية إسم المؤسسة ومكانتها لدى المغاربة ولمشروع وطني من حجم مبادرة التنمية البشرية.

وعلاوة على ذلك، فإن السلطات المحلية، الموكول إليها الحرص على تطبيق القانون، في هذا المضمار، مُطالبة باتخاذ الإجراءات الضرورية القمينة بحماية التنافس السياسي الشريف بين الأحزاب السياسية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*